راهن على الرياضات الإلكترونية مع Betfinal

الرياضات الإلكترونية هي مصطلح يشير إلى الألعاب التنافسية. الأمر يشبة من نواحي عديدة للرياضات التقليدية حيث يتابع المشجعون الفرق، يشاهدون المباريات ويراهنون على من سيفوز.

يتم بث الرياضات الإلكترونية مباشرة، والتي يشاهد الملايين من المشاهدين من كافة أنحاء العالم العالم المسابقات في أي وقت، مما أدى إلى أن تصبح الرياضات الإلكترونية صناعة بمليارات الدولارات في السنوات الأخيرة. هناك نوعان رئيسيان من الرياضات الإلكترونية، محاكاة الرياضات الواقعية (على سبيل المثال؛ يوجد لدى ألعاب FIFA و NBA و MLS فرق الرياضات الإلكترونية الخاصة بهم) وألعاب الرياضات الإلكترونية الكلاسيكية مثل لعبة League of Legends ولعبة DOTA 2 ولعبة CS: GO.

كما أن منصات البث مثل يوتيوب YouTube وشاهد Twitch جعلت مشاهدة اللاعبين في متناول أي شخص متصل بالإنترنت. كما هو الحال في الرياضات التقليدية، يمكن للاعبين الناجحين الحصول على رواتب كبيرة. تضم بعض أكبر بطولات الرياضات الإلكترونية فرقًا ولاعبين يتنافسون على ملايين الدولارات من أموال الجوائز.

كيفية عمل مراهنات الرياضات الإلكترونية؟

على الرغم من أنه يمكنك المقامرة قبل حدث الرياضات الإلكترونية، إلا أن الرهان المباشر أثناء المباراة أصبح شائعًا بشكل كبير.

الأنواع الثلاثة الأكثر شيوعًا في مراهنات الرياضات الإلكترونية هي:
• الرهان بمال حقيقي، احتمالات ثابتة من خلال موقع مراهنة على الإنترنت
• المراهنات الاجتماعية بين الأفراد والتي تكون مرتبة بشكل خاص
• قمار الجلد وصناديق الغنائم، والتي تحدث غالبًا داخل اللعبة

كما أن بعض رهانات الرياضات الإلكترونية تكون خاصة، بمعنى أنها تخص لعبة معينة مثل CSGO و League of Legends و FIFA و DOTA2. على سبيل المثال، قد يضع شخص ما رهانًا على من يقوم “بالقتل الأول” في مباراة معينة.

يمكن وضع رهانات أخرى على:
• من يفوز بالمباراة
• من يفوز بالبطولة
• النتيجة النهائية
• رهانات زوجية / فردية – هذا هو المكان الذي تخمن فيه ما إذا كان سوف يحدث الفوز بعدد فردي أو زوجي من الألعاب، أو قتل اللاعبين، أو لعب الجولات.
رهانات أكثر / أقل – تراهن على ما إذا كان فريق الرياضات الإلكترونية سوف يحرز أكثر أو أقل من المبلغ الذي يحدده موقع المراهنة على الإنترنت.

مخاطر الرهان على الرياضات الإلكترونية

نظرًا لأن الرياضات الإلكترونية أصبحت شائعة بشكل متزايد وأصبح الوصول إلى المراهنات على الرياضات الإلكترونية متاحًا على نطاق واسع، فمن المهم فهم المخاطر المحتملة، خاصة بالنسبة للشباب.

يتمثل أحد المخاوف في أنه نظرًا لأن المراهنات على الرياضات الإلكترونية قد لا تبدو مثل المقامرة التقليدية، فقد لا يدرك آباء اللاعبين أو الشباب أن المراهنة على الرياضات الإلكترونية وشراء صناديق الغنائم يمكن أن تكون في الواقع مقامرة.

في الوقت الذي تعتبر المقامرة التقليدية غير قانونية للقصر، فإن المراهنات على الرياضات الإلكترونية وآليات المقامرة الأخرى داخل اللعبة غير منظمة، وبالتالي يمكن للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا، أو في بعض المناطق، الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا المقامرة بسهولة، غالبًا باستخدام بطاقات ائتمان والديهم.

كما أن مواقع التواصل الاجتماعي أيضًا تلعب دورًا كبيرًا في تشجيع اللاعبين الصغار على المراهنة، من خلال جعلها تبدو وكأنها جزء طبيعي من اللعب. تعلن مواقع المراهنات على الرياضات الإلكترونية باستخدام منشورات مضحكة وقابلة للتطبيق على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تستهدف الميمات بشكل متعمد جمهورًا أصغر سنًا. يختلف هذا عن الإعلان الذي يستهدف فئة ديموغرافية أقدم تراهن على الرياضات التقليدية.

مصدر قلق آخر عند المراهنة في الرياضات الإلكترونية يمكن أن يكون افتقار الشخص إلى المعرفة بجميع تعقيدات هذه الرياضة. بعض الألعاب مثل DOTA2 أو League of Legends معقدة للغاية ويصعب فهمها بدون معرفة شخصية متعمقة باللعبة. هذا يختلف عن الرياضات التقليدية، مثل كرة القدم، على سبيل المثال، حيث قواعد اللعبة متاحة على نطاق واسع بشكل عام ويفهمها المتفرجون.

هناك قلق آخر بشأن المراهنة على الرياضات الإلكترونية وهو التلاعب بنتائج المباريات، وعدم وجود آليات مناسبة لمكافحة الاحتيال والغش.

أخيرًا، مع انخراط المزيد من الشباب في المراهنات على الرياضات الإلكترونية، أو المقامرة داخل ألعاب الفيديو، هناك مخاوف من أن البعض قد يصاب بمشكلة خطيرة أو حتى إدمان. يمكن أن تشمل عواقب هذه الآثار السلبية على صحتهم الجسدية، القلق، الاكتئاب، وفقدان فرص العمل أو المدرسة، والصراعات في علاقاتهم مع الأصدقاء أو العائلة، وأكثر من ذلك.
راهن على الرياضات الإلكترونية مع Betfinal